مواقع لطلب العلم عن بعد

بسم الله الرحمن الرحيم

هنا تجمع بعض المواقع المفيدة لطلب العلم عن بعد

موقع حفظ ودراسة المتون العلمية للمبتدئين مع مدرسي الحرم

إقراء المتن بورد خفيف مع مراجعة الحفظ

http://mottoon.com/Default.aspx

مدرسة بصائر

فيها دروس مفيدة مسجلة ودورات قيمة للمبتدئين والمتسطين، استخدم تقنيات حديثة في الغرف الصوتية

http://bsa2er.com/

Advertisements
نُشِرت في المنهجية | أضف تعليق

منهج الأزهر القديم قبل مائة سنة

بسم الله الرحمن الرحيم

هذا منهج الأزهر كما أخرجه أحد الفضلاء من كتاب تاريخ الاصلاح في الأزهر من صفحة 139 إلى صفحة 144 نقلا عن سجل الأزهر لعام 1330 هجري

ملاحظات على المنهج: ينقصه علم الحديث وعلوم القرآن، ميزته في اللغة والفقه المذهبي والأصول

السنة الأولى وهي غير مذكورة في الوثيقة، لعلها تحتوي على التالي:

النحو: الأجرومية

فقه حنفي: نور الايضاح

فقه مالكي: متن الأخضري

الأدب: القسم الأول من بداية الهداية للغزالي كمقرر الاخلاق

المنطق: السلم المرونق في المنطق للأخضري

الأصول: الورقات في الأصول للجويني

التوحيد (أشعري) السنوسية

السنة الثانية

فقه :
الحنفية : متن القدوري
الشافعية : شرح ابن قاسم على متن أي شجاع
المالكية : شرح أبي الحسن على الرسالة
الحنابلة : شرح دليل الطالب

أخلاق : القسم الثاني من بداية الهداية

نحو و صرف : شرح الأزهرية و متن المقصود

التوحيد : رسالة الشيخ عليش

خط و املاء و حساب: كتاب الدرر البهية من أوله إلى خواص الأعداد

السنة الثالثة

فقه :
الحنفية :شرح ملا مسكين
الشافعية : شرح الخطيب من أوله إلى فصل الصلح
المالكية : الشرح الصغير من أوله إلى باب البيوع
الحنابلة : النصف الأول من زاد المستقنع

نحو و صرف : شرح القطر و متن تصريف العزي

منطق : شرح شيخ الإسلام على ايساغوجي

خط و املاء و حساب : كتاب الدرر البهية من خواص الأعداد إلى القياس

جغرافيا : كتاب النخبة الازهرية في افريقيا اجمالا

سيرة نبوية : اعلام النبوة للماوردي

السنة الرابعة

فقه :
الحنفية :باقي شرح ملا مسكين
الشافعية : شرح الخطيب من فصل الصلح إلى آخره
المالكية : الشرح الصغير من باب البيوع إلى آخره
الحنابلة : النصف الثاني من زاد المستقنع

نحو و صرف : شرح ابن عقيل

منطق : مختصر السنوسي متنا فقط

توحيد : شرح الدردير على الخريدة

حساب : كتاب الدرر البهية من المقاييس إلى الشبه و التناسب

جغرافيا : كتاب النخبة الازهرية مصر و بلاد العرب تفصيلا آسيا اجمالا

السنة الخامسة :

فقه :
الحنفية :شرح الدرر من أوله إلى كتاب العتاق
الشافعية : شرح التحرير من أوله إلى كتاب البيوع
المالكية : الشرح الكبير من أوله إلى باب الايمان و النذر
الحنابلة : الربع الاول من شرح المنتهى

نحو و صرف : شرح الأشموني من أوله إلى النعت

توحيد : شرح عبد السلام على الجوهرة

حساب : كتاب الدرر البهية من الشبه و التناسب لغاية التوقيفات

حديث : كتاب الاربعين النووية ثم مختصر ابن أبي حمزة (كذا في الكتاب و ربما كان المقصود جمرة )

جغرافيا : كتاب النخبة الازهرية باقي القارات اجمالا

السنة السادسة

فقه :
الحنفية :شرح الدرر من كتاب حكمة التشريع لآخر الشرع
الشافعية : شرح التحرير من كتاب البيوع إلى آخر الشرح
المالكية : الشرح الكبير من باب الايمان و النذر إلى السلم
الحنابلة : الربع الثاني من شرح المنتهى

نحو و صرف : شرح الأشموني من النعت إلى آخره
انشاء : منتخبات من كتاب الأمالي لأبي علي الغالي (كذا في الكتاب و ربما كان المقصود القالي )

مبادئ الهندسة : كتاب المبادئ و الغايات

تفسير : كتاب النسفي من أوله لآخر سورة البقرة

السنة السابعة :

فقه :
الحنفية :شرح الهداية من أوله إلى كتاب الرضاع
الشافعية : شرح المنهج من أوله إلى كتاب الزكاة
المالكية : الشرح الكبير من السلم إلى آخر الشرح
الحنابلة : الربع الثالث من شرح المنتهى

عروض و قافية : متن الكافي و منظومة الصياد
معاني : شرح السعد من المقدمة لآخر المعاني

انشاء : منتخبات من كتاب الأمالي لأبي علي الغالي (كذا في الكتاب و ربما كان المقصود القالي )

حديث : كتاب البخاري من أوله إلى التهجر بالليل

تفسير : كتاب النسفي من شورة آل عمران إلى سورة الأنعام

السنة الثامنة :

فقه :
الحنفية :شرح الهداية من كتاب الرضاع إلى كتاب الشركة
الشافعية : شرح المنهج من كتاب الزكاة إلى كتاب الصلح
المالكية : شرح مجموع الأمير من أوله إلى باب الايمان و النذور
الحنابلة : الربع الرابع من شرح المنتهى

بيان و بديع : شرح السعد من المقدمة لآخر المعاني

انشاء : منتخبات من كتاب الأمالي لأبي علي الغالي (كذا في الكتاب و ربما كان المقصود القالي )

حديث : كتاب البخاري من التهجر بالليل إلى بدء الخلق

تفسير : كتاب النسفي من سورة الأعراف إلى آخر سورة الكهف

تاريخ : التاريخ العام من أول الخليقة إلى الفتح الإسلامي بالاختصار

توثيقات : كتاب مباحث المرافعات و صور التوثيقات

السنة التاسعة :

فقه :
الحنفية :شرح الهداية من كتاب الشركة إلى باب اقرار المريض
الشافعية : شرح المنهج من كتاب الصلح إلى كتاب الطلاق
المالكية : شرح مجموع الأمير من باب الايمان و النذور إلى السلم
الحنابلة : النصف الأول من شرح المستفتح

حديث : كتاب البخاري من بدء الخلق إلى تفسير القرآن و فضائله

تفسير : كتاب النسفي من سورة مريم إلى آخر سورة ياسين
آداب البحث : متن الولدية

السنة العاشرة :

فقه :
الحنفية :شرح الهداية من باب اقرار المريض إلى آخر الشرح
الشافعية : شرح المنهج من كتاب الطلاق إلى آخره
المالكية : شرح مجموع الأمير من السلم إلى آخره
الحنابلة : النصف الثاني من شرح المستفتح

أصول : شرح جمع الجوامع من مبحث الحروف إلى كتاب الاجماع

حديث : كتاب البخاري من تفسير القرآن و فضائله إلى آخر الكتاب

تفسير : كتاب النسفي من سورةالصافات إلى آخر القرآن الكريم

آداب البحث : الرسالة العضدية

السنة الحادية عشرة :

أصول الفقه : شرح جمع الجوامع مت كتاب الاجماع لآخره

التوحيد : العقائد النسفية

منطق : شرح القطب على الشمسية من أوله إلى مبحث التناقض

أخلاق : الربع الرابع من احياء علوم الدين ملخصا

تاريخ : من الفتح الإسلامي إلى الآن

السنة الثانية عشر:

أخلاق : الربع الرابع من احياء علوم الدين

توحيد : التهذيب

منطق : شرح القطب من التناقض إلى آخره

جبر : كتاب من أوله إلى نهاية المعادلة ذات الدرجة الأولى

نُشِرت في المنهجية | أضف تعليق

منهجية دراسة النحو

منهجية دراسة علم النحو

من المفروض أن الطالب المبتدئ يقرأ كتابا في فقه اللغة قبل البدء في قراءة كتب هذا العلم، ولكن جرت العادة على خلاف ذلك، فيبدأ الطالب بقراءة كتب النحو والصرف وفي الغالب يكتفي بذلك ولا يدرس أصول علم اللغة، مع أن أصول علم اللغة بمثابة علم أصول الفقه للفقه أو علم مصطلح الحديث لعلم الحديث، أي بمثابة الآلة والمقدمة لتعلم علوم اللغة.

وإليكم المنهج المعروف الذي عليه أكثر العلماء في تعلم علم النحو

مرحلة المبتدئين

كتاب الآجرومية

ولها عدة شروح، وقد قام أحد الإخوة بجمع روابط شروح الآجرومية التي عثر عليها من مبطوعات وتسجيلات، وقد أحسن وأجاد – جزاه الله خيرا -، ومن أشهر شروح الآجرمية: التحفة السنية.

ويضاف على ذلك نظم الآجرومية لابن أبّ الشنقيطي (وفي الرابط شرح صوتي للشيخ الحازمي)

شرح الشيخ عصام البشير المراكشي

نظم المجرادي في الجمل (من متون المغرب)

أبو عبد الله محمد بن محمد بن محمد بن عمران الفَزَاري السَّلاوِيُّ ، الشهير بِالْمِجْرَادِيِّ ،
المتوفى سنة 778 هـ، له قصيدة من بحر الطويل تقع في 71 بيتا ، نظمها في قواعد الإعراب
في جميع ما يتعلق بالجملة وأقسامها و الظرف والجار و المجرور ومسائل أخرى وسَمَّاهَا «لامية الْجُمَل»

وله عدة شروح

تقريب المبتدي من نظم المجرادي للباحث المغربي المراكشي علال نوريم (الكتاب رفع في الملتقى عدة مرات، تجده في مرفقات أحد المشاركين لأن الروابط الخارجية لا تعمل).

مبرز القواعد الإعرابية من نظم المجرادية للرسموكي (بالكاف الفارسية، الرابط للمخطوط فلم أجد التحقيق مرفوعا، وبالراطب كتب أخرى في النحو)

شرح نظم المجرادية في الجمل للعلامة بيورك عبد الله بن يعقوب السملالي (مكتبة دار الرشاد)

شروح صوتية

شرح المجرادية من مسجد السنة

كتاب متن الزواوي (من متون المغرب)

شروح صوتية

شرح الشيخ عصام بشير المراكشي

شرح الشيخ عبد الله نيني

كتاب لامية الأفعال

كتاب ملحة الإعراب

مرحلة المتوسطين

كتاب قطر الندى

(وهو بمثابة المقدمة لألفية ابن مالك، وكأنها نثر الألفية)

ألفية ابن مالك

ومعه شرح ابن عقيل على الألفية

وشرح المكودي على الألفية بحاشية بن فرحون

ثم أوضح المسالك إلى ألفية ابن مالك

مرحلة التخصص

الكافية لابن حاجب

ألفية ابن معطي مع شرحها الصفوة الصفية

الكتاب لسيبويه

الأشباه والنظائر للسيوطي

وإليكم ما كتبه أحد الإخوة نقلا عن الشيخ الحازمي في منهجية تعلم هذا الفن:

ذكر الشيخ أحمد عمر الحازمي في إحدى دروسه منهجية دراسة النحو فارتأيتُ تفريغ ما قال لتعم الفائدة وقد كان – ولله الحمد – وها هي بتصرف يسير جدا – :

” … الآجرومية فملحة الإعراب فقطر الندى هذه كالسلم للألفية ، ولذلك إذا اعتنى طالب العلم بالمتن الأدنى استراح في الأعلى إذا ضبط الآجرومية ضبطا عن ظهر قلب حفظا وفهما كفاه في الملحة ؛ لأن جُلّ الآجرومية بل كلها إلا اليسير مسائل معدودة على الأصابع تعد كلها أو جلها موجودة في ملحة الإعراب ، فإذا جاء يدرس ملحة الإعراب مثلا سيجد أن ثَمّ علم مكرر ، حد الكلام مكرر :
حد الكلام ما أفاد المستمع … نحو سعى زيد وعمرو متبع
” حد الكلام ما أفاد المستمع ” هذا التعريف هو عينه تعريف ابن آجروم وإن كان تعريف ابن آجروم أحسن : الكلام هو اللفظ المفيد بالوضع . إذن كفاه . إذا ضبط الأول هل يحتاج إلى أن يقول في الثاني أنه يحتاج زيادة معرفة ؟ لا . إنما يذكر له ما يلزم في العلم على ما شرح له في العلم الأول إن كان المدرس هو نفسه ؛ لأنه يعرف ما قال وما ترك .
ونوعه الذي عليه يبنى … اسم وفعل ثم حرف معنى
هذا في الملحة . وهناك في الآجرومية قال : وأقسامه ثلاثة : اسم وفعل وحرف جاء لمعنى . هل هناك فرق بينهما ؟ لا . ليس ثَمّ فرق بينهما .
إذن الذي يضبط الأول يستريح في الثاني ، كذلك الآجرومية والملحة إذا قلنا الملحة في بطنها الآجرومية ، كذلك من ضبط زيادات الملحة علىالآجرومية ولابد أن تكون زيادات بل أبوابا : بوّب للنسب ، وبوّب للتصغير ، وبوّب للعدد ، وبّوب لجمع التكسير ، وبوّب للحروف الزائدة ، وبوّب للبناء ، هذه الأبواب كلها ليست في الآجرومية ، فيعتني بهذه الأبواب الزائدة على الآجرومية .
إذن كل ما ذكر في الآجرومية فهو في ضمن الملحة ، ويعتني الطالب بزيادات المعلم على ما ذكر له في الآجرومية على شرحه للملحة ، ثم بعد ذلك يعتني عناية فائقة بما زيد من الأبواب ، إذا درس الملحة بهذه الصورة ضبطا وفهما وحفظا وجاء إلى المرحلة الثالثة وهي قطر الندى مع شرحه لابن هشام ؛ أقول على حسب اطلاعي وعلمي أنه نثر الألفية . ما من مسألة موجودة في هذا المتن إلا وهي منظومة عند ابن مالك – رحمه الله – إلا اليسير جدا تعد على الأصابع … إذا ضبط قطر الندى على هذه الصورة وخاصة إذا تمكن من مجيب الندا إلى شرح قطر الندى فهو أجود بكثير من شرح صاحب الكتاب !. وهذه سُنّة : أن من شرح متنه غيره أجود من شرح صاحب المتن . لماذا ؟ لأن الشارح الكاتب نفسه هو يعرف مقاصده فلا يعتني بالمقاصد وإذا جاء غيره يشرح لا يعلم من مقاصده حينئذ فيقول : لعله أراد كذا ، فإن أراد كذا … فيفكك عبارة المتن تفكيكا قد لا تجده في غيره .
ولذلك من العجيب الغريب أن يقال في كشف الظنون : أن ابن مالك شرح ألفيته ولكن لم تصل إلينا . وإن كان بعضهم ينسب أن أول شارحللألفية هو ابنه بدر الدين ، لكن إن ثبت أن ابن مالك شرح ألفيته فحينئذ نقول : أول شارح هو ابن مالك ولكن لم تصل لهذه العلة وهي : أن عناية طلاب العلم والعلماء وأهل العلم بالمتون من غير أصحابها .
ابن الحاجب – وإن كنا سنستطرد – له كتابان : الكافية والشافية الكافية هو شرحه بنفسه ، ولكن أين الشرح ؟ هو موجود ومصور ولكن لم يشتهر كما اشتهر شرح الرضي ، لذلك يعتبر شرح الرضي على الكافية من أهم كتب النحو ، ويقرأ بعد الألفية بل هو العمدة ، الألفية ليست مشهورة في كل البلدان . لا . لذلك الشوكاني – رحمه الله – في أدب الطلب لما قسم الطلاب في أربع مراحل وذكر الدرجة الرابعة أو النهاية في فن النحو ذكر الكافية وشروحها ونص على شرح الرضي . لا تعرف الألفية هناك . لا . لا تحفظ لا في الهند ولا في باكستان إنما الذي يحفظ ويذاكر ويعتمد عليه من طلاب العلم هو : الكافية وشروحها …
إذن نقول هذه السلسلة : الآجرومية ثم الملحة ثم قطر الندى ثم الألفية .
نقول طالب العلم الشرعي نقول طالب العلم الشرعي هذه تكفيه ، أما المتخصص : هذا يتوسع ، ينظر في كتب عديدة ، ينظر كتاب سيبويهالكتاب المشهور ، وكذلك ابن يعيش شرح المفصل جيد ، وكتب السيوطي أيضا تلحق بألفية ابن مالك ، وخاصة الأشباه والنظائر ، له الأشباه والنظائر في الفروع وله الأشباه والنظائر في النحو ، الطبعة الأولى في أحد عشر مجلدا ، وأظنها طبعت مرة أخرى في أربعة مجلدات .
هذا الكتاب – الأشباه والنظائر – يعتبر كقواعد ابن رجب في الفقه ، نُنَظّر حتى تكون الصورة واضحة : ما منزلة قواعد ابن رجب في الفقه ؟ ضبطت الفقه الحنبلي ، لذلك بعضهم عدها كثيرة على ابن رجب لقوتها وقيل إنه جمعها من كلام ابن تيمية – رحمة الله عليهما – ، والأشباه والنظائر للسيوطي كقواعد ابن رجب في الفقه يعني أنه ضبط أصول النحو ، وجمع من كتب لا يكاد يطلع عليها إلا مثل السيوطي – رحمه الله – ولذلك لمّا ترجم له الشوكاني في البدر الطالع قال : أما كونه سيبويه النحو فلا شك . اعترف له بأنه سيبويه ، بلغ الدرجة القصوى في اللغة العربية بعمومها ليس في النحو فقط ، ولذلك ألّف ألفية في النحو اختصر ألفية ابن مالك واستدرك عليه وزاد عليه ، فزاد ثلاثمائة بيت ، زاد أبوابا لم يبوب لها ابن مالك – رحمهما الله تعالى – أيضا في المعاني – الذي هو البلاغة – نظم التلخيص في ألفية وزاد عليه من تحقيقات و … ” (المصدر:http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=51187)

نُشِرت في اللغة العربية, المنهجية | أضف تعليق

منهجية دراسة اللغة العربية

علوم اللغة العربية تنقسم إلى أقسام عدة:

الجانب النظري الذي هو بمثابة أصول اللغة، وهو الذي يعرف اليوم باللسانيات أو علم اللغة، وسمي قديما بفقه اللغة.

ينفر للأسف كثير من الطلبة من علوم اللغة مع أنها من أهم علوم الآلة لأنها مفتاح العلوم الشرعية. ومن درسها على شيخ متقن ذاق حلاوتها، فليس علم اللغة أن ترهق نفسك في إعراب الجمل، وإنما علم اللغة أن تفكر في أصل اللغة وتطورها وأسرار ما يتخاطب به البشر من الأصوات والألفاظ والتعبيرات. ولكل منا تساؤلات مثل: لماذا نقول كذا، ولا يمكن أن نقول كذا؟ وما أصل لهجتي؟ هل هذه الكلمة أصيلة أم دخيلة؟ ما سر جمال شعر الإمام الشافعي مع سهولة ألفاظه؟ ألخ.

واللغة بطبيعتها أصوات مؤلفة تتكون منها الكلمات، فالسؤال هنا مثلا: لماذا أكثر أصول الكلمات العربية ثلاثية؟ ماذا بالتركيبات الصوتية التي لم يستعملها العرب (وهذا ما بحث في صاحب معجم العين)، حتى نفهم كلام ابن مالك: كلامنا لفظ مفيد كاستقم، أو قول الآجرومي: الكلام هو اللفظ المفيد بالوضع.

ثم نجد أن للكلمات ترتيبا لا يمكن أن يخالف، وهناك بعض التنوع في ترتيب الكلمات، مثل في قوله تعالى: (إنما يشخى اللهَ من عباده العلماءُ)، وهذا ما يبحث فيه علم النحو أو الإعراب.

فالترتيب المألوف هو: إنما يخشى العلماءُ اللهَ من عباده، أو: إنما العلماءُ من عباد اللهَ يخشونه، الخ، فما السر في التقديم والتأخير؟ ولماذا يجوز هذا التنوع مع أن بعض التراكيب لا تصح، مثل: إنما العلماءُ اللهَ يخشى من عباده؟ وهذا ما يبحث فيه علم الإعراب  وباعتبار المعنى يكون من مجال علم البلاغة.

وينقسم علم اللغة إلى عدة تقسيمات: علم اللغة التحليلي وعلم الدلالات ودراسة الأدب.

أولا: علم اللغة التحليلي

مستوى الصوت، وهو علم التجويد أو الصوتيات.

مستوى الكلمة، وهو ما يعرف بعلم الصرف.

مستوى الجملة، وهو ما يعرف بعلم النحو أو الإعراب (انتقل إلى منهجية دراسة النحو)

ثانيا: من ناحية الدلالة ينقسم إلى:

علم المعاجم على مستوى الكلمة.

وعلم البلاغة على مستوى الجملة والنص.

وتنقسم دراسة الأدب إلى

تاريخ الأدب العربي

النقد الأدبي

تفسير النصوص الأدبية من الشعر والنثر

علم الأمثال والتعبيرات الثابتة

علم العروض

ولكل قسم من هذه الأقسام كتبه ومذاهبه وسأحاول أن أضع منهجا في كل فن من هذه الفنون، علما بأن هذه المناهج بمثابة خطة، ومن استطاع أن يدرسها على شيخ فليلتزم منجه شيخه.

نُشِرت في اللغة العربية, المنهجية | أضف تعليق

لذوي الهمم الضعيفة

بسم الله الرحمن الرحيم

لمن ضعفت همته في حفظ كتاب الله

شاهدوا من الدقيقة 13

شاهدوا من الدقيقة الخامسة

حفظوا القرآن الكريم

وثائقي عن كتابة كتاب الله في اليمن

نُشِرت في Uncategorized | أضف تعليق

كيف أتعلم العقيدة؟

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الأمين،

وبعد، فالسؤال عن المنهج الذي ينبغي تعلمه في العقيدة أصبح موضع جدل عند أكثر طلاب العلم، فمن أجل ذلك ينبغي لطالب العلم  أن يتدرج تدرجا زمنيا، ويدرس المذاهب العقدية الموجودة كي يكون على بصيرة بالعقائد والمناهج والأفكار في أمتنا.

وهنا قد يسأل سائل: كيف لمبتدئ في الطلب أن يميز بين الحق والضلال؟ وهو سؤال في محله، ولي أن أضع منهجا لما أراه أنا صحيحا، ويبدأ التصنيف والجدل. ولكن من يريد الإنصاف يبني على الأصل المتفق عليه: عقيدة الرعيل الأول.

وكل من ينتسب إلى أهل السنة والجماعة يدعي أنه على عقيدة السلف الصالح، ولكن الواقع أن من ينتسب إلى أهل السنة والجماعة ليسوا على قلب رجل واحد فيما يخص العقائد.

فهناك أهل الحديث، والأشاعرة والماتوريدية وبعض الصوفية ثم السلفية والأحباش حديثا وغيرهم من يقول إنه على عقيدة أهل السنة والجماعة.

والذي يريد الحق والإنصاف عليه أن يتعب في سبيل معرفة الحق وعليه أن يقرأ كتبا يتفق الجميع عليها، وهي كتب الحديث وكتب العقيدة التي ألفت قبل الخلاف الواقع إلى اليوم بين المنتسبين إلى أهل السنة والجماعة. ولا يتضح هذا الاعتقاد إلا بعد كثرة المطالعة في كتب السلف الصالح، أبواب التوحيد والإيمان من كتب الحديث مثل البخاري ومسلم ومصنف ابن أبي شيبة وغيرهم.

ثم قراءة أقوال الأئمة الأربعة المنقولة في العقيدة.

ومن قرأ آلاف الآثار في هذه المسائل يتضح لديه ما كان عليه السلف الصالح، ثم يستطيع أن يقرأ كتب المعاصرين وكتب المذاهب العقدية التي تنتسب إلى أهل السنة والجماعة، ويقارن بينها وبين أقوال النبي صلى الله عليه وسلم بين أقوال الصحابة والتابعين.

ونسأل الله تعالى السلامة والثبات على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك.

فمن أجل ذلك وضعت منهج دراسة علم العقيدة على هذا المنوال. وبالله التوفيق.

 

نُشِرت في المنهجية, العقيدة | أضف تعليق

منهجية دراسة علم الحديث

بسم الله الرحمن الرحيم

علم الحديث ينقسم إلى قسمين: علم الرواية وعلم الدراية، وعلم الدراية يدرس أولا وهو ما يسمى بمصطلح الحديث أو أصول الحديث.

وأما علم الرواية فيكون بعد تعلم شيئا من علم المصطلح وهو عبارة عن دراسة كتب الحديث بشروحها.

علم الدراية

وعموما لا ينصح للمبدتئ أن يبدأ بمتن منظوم، لأن النظم يصعب فهمه وينفر منه الطالب المبتدئ.

مرحلة المبتدئين

نخبة الفكر في مصطلح أهل الأثر لابن حجر العسقلاني (الرابط هو مع شرح نزهة النظر)

المتن ملف صوتي

وله شرح لمؤلفه نزهة النظر. وله شروح كثيرة مطبوعة ومسموعة. (بعد هذا الكتاب يبدأ الطالب بدراسة وحفظ الأربعين النووية في علم الرواية)

كما ينصح بقراءة كتاب تيسير مصطلح الحديث للشيخ محمود الطحان

ثم سلسلة تيسير علوم الحديث للمبتدئين للشيخ عمرو عبد المنعم سليم، والكتاب في الرابط هو أول كتاب هذه السلسلة المفيدة، والسلسلة هذه برنامج متكامل مع تدريبات عملية لتطبيق العلم النظري، فبذلك تكون هذه السلسلة من أنفع الكتب للمطالعة الفردية.

الموقظة للإمام الذهبي

ولها شروح كثيرة في الشبكة

اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير

من أشهر شروحه: الباعث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث

ومن أراد حفظ نظم في هذه المرحلة فعليه بمتن البيقونية

ومن أراد أن يكمل السلم إلى مقدمة ابن الصلاح فعليه بكتاب الاقتراح لابن دقيق العيد

فابن دقيق العيد اختصر مقدمة ابن الصلاح، ثم جاء بعده الإمام الذهبي فاختصر كتاب الاقترح في كتابه الموقظة، فالموقظة مختصر اختصار مقدمة ابن الصلاح.

 

مرحلة المتوسطين

كتاب مقدمة ابن الصلاح

ومن الشروح المطبوعة

التقييد والإيضاح للحافظ العراقي

والنكت على ابن الصلاح لابن حجر العسقلاني

ثم تدريب الراوي للسيوطي

شرح تدريب الراوي للشيخ أحمد معبد من الأزهر

شرح تدريب الراوي للشيخ مصطفى عمارة من الأزهر

ومن أتقن كتاب ابن الصلاح فعليه بحفظ ألفية السيوطي أو ألفية العراقي فهما نظمان على مقدمة ابن الصلاح

شروح ألفية العراقي

فتح المغيث للسخاوي

شرح فتح المغيث للشيخ أحمد معبد بالأزهر

 

 

 

نُشِرت في Uncategorized, المنهجية, علم الحديث | أضف تعليق