منهجية دراسة اللغة العربية

علوم اللغة العربية تنقسم إلى أقسام عدة:

الجانب النظري الذي هو بمثابة أصول اللغة، وهو الذي يعرف اليوم باللسانيات أو علم اللغة، وسمي قديما بفقه اللغة.

ينفر للأسف كثير من الطلبة من علوم اللغة مع أنها من أهم علوم الآلة لأنها مفتاح العلوم الشرعية. ومن درسها على شيخ متقن ذاق حلاوتها، فليس علم اللغة أن ترهق نفسك في إعراب الجمل، وإنما علم اللغة أن تفكر في أصل اللغة وتطورها وأسرار ما يتخاطب به البشر من الأصوات والألفاظ والتعبيرات. ولكل منا تساؤلات مثل: لماذا نقول كذا، ولا يمكن أن نقول كذا؟ وما أصل لهجتي؟ هل هذه الكلمة أصيلة أم دخيلة؟ ما سر جمال شعر الإمام الشافعي مع سهولة ألفاظه؟ ألخ.

واللغة بطبيعتها أصوات مؤلفة تتكون منها الكلمات، فالسؤال هنا مثلا: لماذا أكثر أصول الكلمات العربية ثلاثية؟ ماذا بالتركيبات الصوتية التي لم يستعملها العرب (وهذا ما بحث في صاحب معجم العين)، حتى نفهم كلام ابن مالك: كلامنا لفظ مفيد كاستقم، أو قول الآجرومي: الكلام هو اللفظ المفيد بالوضع.

ثم نجد أن للكلمات ترتيبا لا يمكن أن يخالف، وهناك بعض التنوع في ترتيب الكلمات، مثل في قوله تعالى: (إنما يشخى اللهَ من عباده العلماءُ)، وهذا ما يبحث فيه علم النحو أو الإعراب.

فالترتيب المألوف هو: إنما يخشى العلماءُ اللهَ من عباده، أو: إنما العلماءُ من عباد اللهَ يخشونه، الخ، فما السر في التقديم والتأخير؟ ولماذا يجوز هذا التنوع مع أن بعض التراكيب لا تصح، مثل: إنما العلماءُ اللهَ يخشى من عباده؟ وهذا ما يبحث فيه علم الإعراب  وباعتبار المعنى يكون من مجال علم البلاغة.

وينقسم علم اللغة إلى عدة تقسيمات: علم اللغة التحليلي وعلم الدلالات ودراسة الأدب.

أولا: علم اللغة التحليلي

مستوى الصوت، وهو علم التجويد أو الصوتيات.

مستوى الكلمة، وهو ما يعرف بعلم الصرف.

مستوى الجملة، وهو ما يعرف بعلم النحو أو الإعراب (انتقل إلى منهجية دراسة النحو)

ثانيا: من ناحية الدلالة ينقسم إلى:

علم المعاجم على مستوى الكلمة.

وعلم البلاغة على مستوى الجملة والنص.

وتنقسم دراسة الأدب إلى

تاريخ الأدب العربي

النقد الأدبي

تفسير النصوص الأدبية من الشعر والنثر

علم الأمثال والتعبيرات الثابتة

علم العروض

ولكل قسم من هذه الأقسام كتبه ومذاهبه وسأحاول أن أضع منهجا في كل فن من هذه الفنون، علما بأن هذه المناهج بمثابة خطة، ومن استطاع أن يدرسها على شيخ فليلتزم منجه شيخه.

هذا المنشور نشر في اللغة العربية, المنهجية. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s